في إطار تحقيق رؤية مصر 2030 وإيماناً من شركة مايكروسوفت بأهمية دورها الرائد لدعم المجتمع المدني، أعلنت مؤسسة مصر الخير عن تعاونها مع شركة مايكروسوفت العالمية من أجل تقديم دعم فني تكنولوجي لخطة التحوّل الرقمي في المؤسسة ونقلها إلى مصاف المؤسسات الرائدة عالمياً، ووضع مؤسسة مصر الخير في الريادة ضمن هذا المجال بما يضمن تيسير اجراءاتها وزيادة الخدمات التنموية التي تقدمها المؤسسة للمستحقين في جميع محافظات مصر.

يأتي هذا التعاون مع مايكروسوفت لما تمتلكه الشركة من خبرات عريقة في مجال الدعم التكنولوجي لمنظمات المجتمع المدني الغير هادفة للربح، وذلك عن طريق برنامج TSI (Tech For Social Impact) والذي يشمل دعم التطبيقات والبرمجيات والحوسبة السحابية حتى تحقق مؤسسة مصر الخير تأثيراً ممنهجاً وملحوظاً في الخدمات التنموية التي تقدمها للمجتمعات في المجالات المختلفة كنموذج اجتماعي مستدام وستساعد هذه المنحة في تحقيق الإنتشار الجغرافي في مصر فيما يتعلق بخدمات المؤسسة المقدمة للمستحقين.

كما أن العائد التنموي من هذه المنحة، سيوفر الريادة لمؤسسة مصر الخير في ضمان التأثير السريع على المستحق والمجتمع ككل كما ستساهم هذه المنحة في تحقيق استدامة وتوفير خدمات دقيقة من خلال قياس أثرها في تحسين معيشة المستحقين، بالإضافة إلى ضمان تواصل سلس في إدارة العلاقة مع المتبرعين والمضي قدماً في تحقيق أهداف المؤسسة الاستراتيجية بما يتماشى مع استراتيجية مصر 2030.

صرّح خالد عبد القادر، المدير العام لدى مايكروسوفت مصر: “تلعب المنظمات غير الربحية دوراً هاماً في معالجة أصعب التحديات التي تواجه مصر اليوم، من خلال توفير فرص التعليم والتوظيف للشباب من مختلف المجتمعات، على الصعيد ذاته تمتلك مايكروسوفت التزام طويل الأمد تجاه دعم المجتمع المدني على مستوى العالم، ويندرج تحت هذا الالتزام تقديم المنح إلى المنظمات الغير ربحية لمساعدتها على التحول رقمياً من أجل تحسين الإنتاجية وتسريع الابتكار بحيث يكون لها تأثير ايجابي أكبر على القضايا المجتمعية في العالم “.

كما أضاف عبد القادر: “من هذا المنطلق، نقوم اليوم بتقديم منحة لمؤسسة مصر الخير من أجل مساعدتهم في تحقيق أهدافهم داخل مصر حيث ستساعد هذه المنحة مؤسسة مصر الخير على التحوّل رقمياً، عبر تحديث البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات الخاصة بالمؤسسة، وكذلك المساهمة في تمكينهم من جذب المزيد من المتبرعين والمتطوعين، فضلاً عن تعزيز طرق دعمهم ومشاركتهم كما ستساعد هذه الخطوة في دعم العاملين في المنظمة المجتمعية ليكونوا أكثر إبداعاً وإنتاجية، بالإضافة إلى تحسين عمليات مؤسسة مصر الخير في هذا المجال. كما ستساهم هذه المنحة على تعزيز الابتكار الذي من شأنه أن يحقق تأثير أكبر في تسريع مهمتهم نحو توفير فرص رعاية وتمكين وتعليم وتوظيف للمرأة والشباب والوصول إلى المجتمعات الأكثر احتياجاً وداخل الجمهورية “.

من جانبه، صرّح محمد عبد الرحمن، نائب العضو المنتدب بمؤسسة مصر الخير: “أن مهمتنا تحقيق التنمية المتكاملة للمستحقين وتحسين ظروفهم المعيشية ايماناً منا بأحقيتهم في الحياة الكريمة، لذا نهتم بالعمل على تحسين مستوى خدماتنا وبالتالي هذه المنحة التكنولوجية سوف تمكننا من تقديم مهمة تنموية على معايير عالمية”.


موقع مصر الخير غير مسؤل عن محتوى التعليقات

حمّل الآن تطبيق مؤسسة مصر الخير للهواتف الذكية