أقامت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير وساقية الصاوي احتفالية للإعلان عن الفائزين في مسابقة “مهنة في صورة” والتي تمت اقامتها بين طلاب التعليم الفني، بحضور الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، والمهندس محمد الصاوي مؤسس ساقية الصاوي والاستاذة حنان الريحانى، رئيس قطاع التعليم بمؤسسة مصر الخير ،حيث أقيمت الاحتفالية بالمسرح الصغير بدار الأوبرا المصرية في تمام الساعة السابعة مساءا.

أقامت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مسابقة “مهنة في صورة” بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير وساقية الصاوي بين طلاب التعليم الفني بهدف إبراز اهمية وتنوع مجالات التعليم الفني، وما يحتاجه من اتقان وحرفية ودقة، وابتكار وسرعة، وما يتطلبه من سلامة وصحة مهنية للحصول على منتج عالي الجودة.

ولقد عانى قطاع التعليم الفني في السنوات الاخيرة من عدة كبوات أدت الى تراجع دور مصر المحوري في تخريج أمهر العمالة الفنية، وايمانا من مؤسسة مصر الخير بأهمية ودور التعليم الفني في نهضة مصر، حرصت المؤسسة على تدريب وتأهيل أكثر من 10000 فني وفنية خلال السبع سنوات الماضية، كما تستعد لإطلاق أول كلية تكنولوجية صينية بالإسماعيلية خلال شهر سبتمبر المقبل.

وأشاد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني بنماذج النجاح لطلاب التعليم الفني كما أكد على أهمية ودور التضافر والتكامل بين جهود وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ووزارة الثقافة ومؤسسة مصر الخير وساقية الصاوي، حيث صرح “هذا الحدث تطبيق حي على أرض الواقع لاستراتيجية الدولة للتعاون بين الوزارات معاً ومؤسسات المجتمع المدني كما أنه نابع من إيمان الدولة بقدرة الشباب المصري على العمل بجد وإخلاص وضمير.”

كما أضاف شوقي “نعمل على تغيير النظرة المجتمعية تجاه التعليم الفني، واليوم خير دليل على مدى أهميته نظراً للمواهب الرائعة التي رأيناها اليوم حيث تنهض البلاد المتقدمة بمهارات وطاقات التعليم الفني”

أكدت الدكتورة ايناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة على أهمية التعليم الفني، الذي لا يقل دوره عن دور التعليم العام، وأشارت إلى أهمية التعاون بين الوزارات ومؤسسات المجتمع المدني متطلعة

إلى توقيع المزيد من بروتوكولات التعاون بين وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ووزارة الثقافة ومؤسسة مصر الخير لتحقيق المزيد من الإنجازات المستقبلية.

عبرت الأستاذة حنان الريحاني، رئيس قطاع التعليم بمؤسسة مصر الخير عن سعادتها بحدث اليوم مؤكدة على دور مؤسسة مصر الخير كشريك إستيراتيجي وتنموي لجميع الوزارات المصرية لأجل تحقيق هدف واحد، وهو تنمية الإنسان. وهو ما نلمسة في الشراكة مع وزارة التربية والتعليم حالياً

كما أضافت “التعليم الفني يعتبر بمثابة قاطرة التنمية في كافة الدول المتطورة وسبيل النهضة والرقي لكافة الدول”

والجدير بالذكر أن مؤسسة مصر الخير إستطاعت تدريب أكثر من 10,000 شاب وشابة على مدار 7 سنوات بجانب توفير مؤسسة مصر الخير للعديد من المنح الدراسية المخصصة لطلاب التعليم الفني، لإستكمال تعليمهم بالخارج والداخل.


موقع مصر الخير غير مسؤل عن محتوى التعليقات

حمّل الآن تطبيق مؤسسة مصر الخير للهواتف الذكية