إستطاعت مؤسسة مصر الخير أن تحصد جائزة المستثمر العربي في الدورة الرابعة لمنتدى شباب المستثمر العربي العالمي من مقر اليونسكو بالعاصمة الفرنسية باريس وذلك عن تميزها في تطبيق إستراتيجية عمل منظمة أدت إلى تقديم أكثر من 55 مليون خدمة تنموية خلال 11 عام .

 وكان ذلك خلال إحتفالية كبيرة إستضافها مقر منظمة اليونيسكو، حيث نجحت المؤسسة في الترشح لمنافسة ضمت العديد من الهيئات والمؤسسات من مختلف البلاد العربية، وإستطاعت مؤسسة مصر الخير الفوز في عدد من فئات الجائزة مجتمعة كالحوكمة، الاستثمار، التطبيقات الخضراء، التوازن النوعي، الإبداع والمسئولية المجتمعية .

وتأتي تلك الجائزة تتويجاً لجهود المؤسسة في خلق منظومة عمل تنموي تعتمد على الأسس العالمية لقياس الأثر المجتمعي بكافة أشكاله والتي تتبعها مؤسسة مصر الخير منذ نشأتها.

تسلم الجائزة الأستاذ شريف عزوز مدير أول إدارة التطوع وممثلاً عن مؤسسة مصر الخير من مقر اليونسكو بباريس، وقام بتسليمه الجائزة العالم المصري الكبير دكتور فاروق الباز رئيس منتدى المستثمر العربي العالمي.

وصرح عزوز في كلمته أثناء تسلمه الجائزة: “إننا لدينا خبرة كافية عن نظام الحوكمة في مؤسسة مصر الخير، حيث كنا على إستعداد كامل للمنافسة على هذه الجائزة منذ فترة زمنية كبيرة ووفق إستراتيجية عمل منظمة قام بها على أكمل وجه كل من ينتمي لهذا الكيان الكبير”

كما أضاف شريف عزوز:” استطعنا كفريق عمل مؤسسة مصر الخير تقديم مشروعاتها للمستحقين في كل محافظات مصر بالتركيز على الصعيد والمناطق النائية والحدودية من خلال 183 مشروع.

وأكد محمد عبد الرحمن، نائب العضو المنتدب بمؤسسة مصر الخير أن المؤسسة تفخر بهذا التكريم والذي يأتي من منظمة عريقة كمنظمة اليونيسكو للعام الثاني على التوالي حيث حصلت المؤسسة على جائزة اليونيسكو لتعليم الفتيات منذ اقل من عام، ويعتبر هذا التكريم تتويجا لجهود مؤسسة مصر الخير في تحقيق التنمية المتكاملة المستدامة بين أبناء الشعب المصري.

وصرح أن مؤسسة مصر الخير إستهدفت الإستمرار لأكثر من 500 عام و ذلك بالاستناد علي هيكل مؤسسي لا يعتمد علي الأشخاص بل على كيان مؤسسي يتم بأحدث منهجيات العمل التنموي و الحرفية من أجل تنمية الإنسان في جميع ربوع مصر.

وتعتبر مؤسسة مصر الخير من أهم مؤسسات المجتمع المدني فى مصر لما تتبعه من خطوات تنموية كالحوكمة وقياس الأثر والمراجعة الداخلية والجودة وضمان الإستمرارية والإستثمار , حيث تم إعتمادها ضمن الهيكل التنظيمى للمؤسسة لضمان الوصول لأعلى درجات التميز فى تحقيق الهدف الأساسي وهو تنمية الإنسان.

وأعرب “عبد الرحمن” عن أمله في إستمرار حصد مؤسسة مصر الخير للجوائز العالمية والذي يؤكد على سير المؤسسة في الإتجاه الصحيح لتحقيق تنمية الإنسان المصري ومساعدة مؤسسات الدولة على مواجهة الظروف الإقتصادية والإجتماعية والثقافية، وذلك لن يتحقق بدون التعاون بين مؤسسات المجتمع المدن والدولة والإعلام والقطاع الخاص.

جدير بالذكر أن جائزة المستثمر العربي هي مبادرة ذات رؤية واضحة وأهداف محددة، تساهم في دعم الأفراد والمؤسسات المتميزين في مجالات الإستثمار وتطوير العمل الإقتصادي. ومن هنا جاء تقديرها هذا العام لمؤسسة مصر الخير مؤكدة على انها كيان ذو تأثير واضع على المجتمع، تعمل تعمل بأحدث منهجيات العمل المؤسسي التنموي من أجل تنمية الإنسان في مجالاتها المختلفة.


موقع مصر الخير غير مسؤل عن محتوى التعليقات

حمّل الآن تطبيق مؤسسة مصر الخير للهواتف الذكية