الغارم هو كل من عليه دين و لا يستطيع سداده ، فكل شخص عليه دين ولا يستطيع سداده يندرج تحت بند الغارمين ، و لكن مؤسسة مصر الخير تقوم بمساعدة طبقة الغارمين الأكثر فقراً ، و قد ذكرت مصارف الذكاة الثمانية في  الآية رقم  (60) من سورة التوبة  ، قال الله تعالي : { إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وأبن السبيل فريضة من الله ، والله عليم حكيم} ومن هذه الآية يتجلى أن الغارمين لهم سهم في مصارف الزكاة الثمانية.

أهداف البرنامج:

  1. فك كرب 5000 غارم  وغارمه بنهاية عام 2015.
  2. وتوفير حياه كريمة لهم بعد الخروج من السجن، عن طريق إقامه مشروعات مناسبة للقادرين منهم علي العمل، لتوفير دخل دائم شهري.

مصانع مصر الخير لتعليم وانتاج السجاد اليدوي (أبيس / مصر الخير)

فكرة عامة عن المشروع:

إنشاء مصنع لتصنيع وتعليم صناعة السجاد اليدوي، ويعتمد المشروع على تدريب المستفيدين (الغارمين) بعد فك كربهم وتوفير فرص عمل لهم من خلال تعليمهم حرفة صناعة سجاد اليدوي ، و تأهيليهم جيداً لإنتاج سجاد يدوي وفقاً للمواصفات العالمية .

أهداف المشروع :

توفير فرص عمل للغارمين وخاصة الطبقات الاشد فقرا بما يوفر لهم  دخل يوفر لهم حياة كريمة ويحدث انتعاشه اقتصادية بالبيئة المحيطة بهم .

احياء صناعة السجاد اليدوي وعودتها الي سابق عهدها  واحداث انتعاشه بصناعة السجاد اليدوي التي قاربت علي الاندثار  .

تشجيع المرأة على العمل والإنتاج (حيث أن طبيعة عمل المشروع تتناسب مع المرأة) .

اعادة مصر الي مرتبها العالمية في صناعة السجاد اليدوي .

المساهمة في احدث طفرة في الاقتصاد القومي  .

المساهمة في ارتفاع مستوى معيشة العاملين بالمشروع .

خلق أماكن جديدة لزيارة السياح كخان الخليلي ومنطقة النوبة و سيوه (سياحة ريفيه ).

نشر ثقافة العلم والإنتاج وإيجاد بديل للتركيز على الوظائف والتعيينات .

تنمية منطقة أبيس صحياً وبيئياً واجتماعياً .

حلمنا اقامة 1000 نول في جميع محافظات مصر و الاولوية للقري الاكثر فقرا و الأعلى نسبة للغارمين .

  كيف بدأ مشروع أبيس  :

وجدنا ان المنطقة التى بها صناعة السجاد اليدوي قاربت علي الاندثار, فكرنا نوفر حياة كريمة لهؤلاء الغارمين و دخل يعيشون منه و من هنا جاءت فكرت اقامة مصنع لتعليم و انتاج السجاد اليدوي من جهة نوفرة دخل مناسب للغارمين بالعمل بالمصنع و تعليمهم حرفة يستطيعون العمل بها ، و من جهة اخري نحي صناعة اشتهرت بها مصر و كانت من دول صاحبة الصدارة في هذه الصناعة قاربت علي الاندثار.

في فبراير 2014 تم اقامة المصنع الأول لمصر الخير لتعليم و انتاج السجاد اليدوي بمنطقة ابيس بمحافظة الاسكندرية .

– وفر المصنع فرص عمل لعدد 124 اسرة متوسط الاسرة 5 افراد بإجمالي 620 فرد يوفر لهم دخل ثابت يعيشون منه هم و اسرهم . – تم الاستعانة بخبراء في صناعة السجاد و مدربين علي اعلي مستوي قد تركوا العمل في هذه الصناعة و اتجهوا الي العمل في حرف اخري لتوفير دخل لهم ، و لحبهم في صناعة السجاد تركوا الحرف التي يعملون بها  و عادوا الي صناعة السجاد التي يحبونها مرة اخري . – مع وصولنا الي عدد اكبر من الغارمين بالمنطقة و تزايد الراغبين في تعلم صناعة السجاد اليدوي ، لذلك تم اقامة المصنع الثاني لتدريب و تأهيل الغارمين واسرهم علي    صناعة السجاد اليدوي يعمل به الان 126 اسرة متوسط الاسرة 5 افراد بإجمالي 630 فردولزيادة الاقبال تم افتتاح المصنع الثالث لصناعة السجاد اليدوي يعمل به 250 اسرة متوسط الاسرة 5 افراد بإجمالي 1250 فرد .

مصانع مصر الخير لتعليم وانتاج المفروشات اليدوي (سجن المنيا نساء)

 

أهداف المشروع :

المشروع  قائم علي تأهيل الغارمين و تدريبهم علي حرفه صناعة ” الكوفرتة و الشال ” من داخل السجون ليسهل عملهم و انخراطهم بالمجتمع بعد خروجهم من السجن .

النهوض بالمستوي الاجتماعي والمادي للغارمين داخل السجون  بتوفير مرتبات لهم نظير عملهم علي الانوال مما يساهم في توفير دخل لأسرته و هو داخل السجن تساعدهم علي معوقات الحياة

تطوير و تحديث الانتاج ليواكب الموضة العالمية و فتح اسواق عالمية لتصدير المنتج عن طريق التعاون مع مركز الموضة بوزارة التعاون الدولي .

الإنجازات: تم فك كرب أكثر من 30,000 غارم وغارمة منذ بدء المشروع حتى الآن

مصانع مصر الخير لتعليم وانتاج السجاد اليدوي بأبيس تم إنشاء مصنع لتصنيع و تعليم صناعة السجاد اليدوي، يعتمد على تدريب الغارمين بعد فك كربهم وتوفير فرص عمل لهم من خلال تعليمهم حرفة صناعة سجاد اليدوي، وتدريبهم وتأهيليهم لإنتاج سجاد يدوي وفقاً للمواصفات العالمية.

ما تم إنجازه وفر المصنع فرص عمل لعدد 124 اسرة، بإجمالي 620 فرد يوفر لهم دخل ثابت يعيشون منه.

مصانع مصر الخير لتعليم وانتاج المفروشات اليدوي بسجن المنيا للنساء المشروع  قائم علي تأهيل الغارمات و تدريبهن علي حرفه صناعة ” الكوفرتة و الشال” من داخل السجون ليسهل عملهن و انخراطهن بالمجتمع بعد خروجهن من السجن، كما يوفر لهن مرتبات نظير عملهم علي الانوال مما يساهم في توفير دخل لأسرهن وهن بداخل السجن تساعدهم علي معوقات الحياة.


إشتراك في النشرة الإخبارية
أبدي إعجابك على الفيسبوك
-->